اسرار القوة العضلية للاعب كريستيانو رونالدو cristiano ronaldo


اسرار القوة العضلية للاعب كريستيانو رونالدو cristiano ronaldo


العضلة المنشارية في جسم كريستيانو رونالدو

الكل يعلم جيدا ان البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم ريال مدريد من افضل اللاعبين تحرك في الملعب عن غيره في نفس المستوى، وايضا هو لاعب يمتلك جسم عضلي نحيف رائع، وكأنه يلعب كمال الاجسام، ولكن كثير من الناس يتسائلون

لماذا يهتم رونالدو بعضلات الجزء العلوي من الجسم؟

وفي هذا الموضوع سنجيب عن عضلة واحدة لا يمتلكها الكثير من لاعبي كرة القدم، وحتى لو توجد عندهم، فهي ليست بنفس القوة التي عند رونالدو، وهي تسمى ب”العضلة المنشارية”، وهي العضلة التي تغطي السطح الخارجي لعظام القفص الصدري، ويتراوح عدد اجزاءها من 8 إلى 10 عضلات، وتندغم في نهايتها مع نهاية القفص الصدري في الظهر.
العضلة المنشارية في جسم كريستيانو رونالدو

السرعة

فهي تساعد رونالدو على استقرار عضلات الكتف وعدم اجهادها، وبالتالي تحريكه بطريقة اسرع عندما يقرر الجري سريعا خلف اي كرة، وتعمل على تثبيت الجزع في وضعية مثالية للامام عند الجري، مع تقليل التحميل على عضلات الساقين بوزن الجسم.


التنفس

هي مسؤلة عن سحب لوح الكتفين إلى اعلى بالتالي اعطاء مساحة للقفص الصدري اكبر، وهو الذي يساعد رونالدو على التنفس باريحية افضل داخل الملعب، بالتالي يستهلك كميات اكسجين اكبر، فالطاقة الحركية تكون اعلى عن غيره من اللاعبين.


رفع الوزن

كما ذكرنا في مقطع السرعة، العضلة المنشارية تأخذ جزع رونالدو دائما إلى اعلى مما يجعله وكأنه طائر في الهواء، بالتالي يخف وزن جسمه على الجزء السفلي من الجسم (الساقين)، فيكون حركته اخف في الملعب دائما عن غيره دون مجهو كبير على عضلات الساقين.


حرية الحركة

بتعبير اخر الرشاقة، تمكن هذه العضلات كريستيانو رونالدو من الحرية في الحركة، وتغيير شكل الجسم في وقت قليل جدا مهما كانت وضعية جسمه، فبهذا النوع من العضلات المنشارية مع عضلات البطن والجانب، يستطيع رونالدو من التوازن وتغيير حركته سريعا جدا، مما يجعله مراوغ رائع وايضا يستطيع التحول لضرب الكرة مهما كان اتجاه حركته.

جميع الحقوق محفوضة لدى مدونة علوم و تقنيات | Privacy-Policy | سياسة الخصوصية | اتفاقية الاستخدام

تعديل : Abderhim