كيفة البحث المتقدم و تطوير مهاراتك في التصفح والبحث على الانترنت


قد يستغرب البعض هذا العنوان لأنهم يبحثون يومياً في الانترنت عما يريدون بلا مشاكل تذكر ولكن معرفة ان الانترنت ومحتوياته تتضاعف عدة مرات كل سنة يعني اننا لا نجد كل ما نبحث عنه واننا دوماً قادرين على ايجاد المزيد والافضل والاشمل ولكن فقط حين نستمر في تحديث معرفتنا عن الانترنت والويب ومكوناتها والرموز البحثية الجديدة (new search syntax).

حيث يوصي الخبير (دان روسيل) احد مهندسي شركة كوكل المعنيين بتطوير ادوات البحث في محرك البحث الاشهر في الوجود (Google) بأن يستمر المستخدم لخدمات البحث بتحديث مهاراته والبحث عن وسائل احدث واكثر كفاءة دوماً للبحث للحصول دائماً على المعلومة المطلوبة اسرع واكفأ ويمكن ان تتفاجأ بمعرفة ان البحث الجيد لا يعني ان تكون ذكياً بقدر ذكاء مهندسي كوكل مثلاً او ان تمتلك كم هائل من المصطلحات البحثية 
وادناه بعض النصائح في هذا المجال:
كيفة البحث المتقدم و تطوير مهاراتك في التصفح والبحث على الانترنت
1- استمر في تحسين قدراتك وتوسيع حدودك: لا يختلف اثنان على ان البحث في الانترنت يأخذ حيزاً اكبر واكبر في حياتنا اليومية فمن البحث عن المنتجات العلمية الجديدة الى الاكتشافات الطبية والهندسية الى البحث عن الاقارب والاصدقاء في مواقع التواصل الاجتماعي ومن هذا المنطلق يجب على مرتادي مواقع البحث بتحديث مهاراتهم البحثية وعدم الاكتفاء بالمهارات القديمة لأنه في عالم الانترنت لا شيء يدوم طويلاً وما ان يترك المستخدم والمختص اكتساب مهارات جديدة حتى يجد نفسه غريباً في هذا العالم المتجدد بسرعة كبيرة لذا حاول دائماً دفع طاقتك ومهاراتك الى الحد الاعلى وتجاوز الحدود الحالية الى فضاء اوسع من مهارات البحث المتجددة.

2- جرب القراءة العكسية (Anti-Reading): كباحثين في مواقع البحث نحاول دائماً استخدام الكلمات التي تهمنا او الكلمات التي نألفها وفي هذا السياق ينصح مختصو البحث الحديث بتجربة القراءة المضادة او القراءة العكسية او ملاحظة الكلمات الغير مألوفة. فبعد انجاز اي عملية بحث تظهر صفحة النتائج ويقترح الخبراء هنا تفحص صفحة النتائج والبحث عن كلمة غير معروفة واكتشاف معناها من خلال صفحة بحث اخرى. وتكمن الفكرة وراء هذا الاقتراح في ان الكلمات الجديدة والغير مألوفة قد تحمل المفتاح للعثور عما نبحث عنه وتجعل البحث يتقدم خطوة الى الامام للوصول الى ما نريده او حتى فك شفرة معينة او حل سؤال مطروح.

3- استخدام تركيب الازرار (Ctrl+F): في اي مكان في العالم الرقمي في صفحة برنامج الوورد او في صفحة انترنت او في واجهة برمجة تطبيقات او اي مكان اخر وعند النقر على التركيب اعلاه سوية فأنه سيفتح نافذة بحث عن كلمة او عبارة مما يحسن كفاءة البحث بمقدار (12%) تقريباً كما نص عليه خبراء البحث في كوكل ولا عجب في نجاح هذه النصيحة في الوقت الذي وجد فيه ان (90%) من الامريكيين انفسهم لم يكونوا يعرفون بوجود هذا التركيب وعمله!.

4- ازرار البحث المتقدمة: في كل عملية بحث توجد عدة ادوات يمكن استخدامها لتحسين نوعية النتائج وحصرها بأقرب ما يكون من المطلوب وفي اقصر وقت ممكن وادناه بعض منها:
- كلمة (site): حيث ان ذكر هذه الكلمة قبل مجموعة الكلمات التي نبحث عنها تعني البحث في الموقع المحدد.
- كلمة (filetype): وتعني البحث عن ملف باسم معين ولكن بشرط ان يكون بنوع ملف معين ايضاً.
- كلمة (intitle): لإيجاد كلمات موجودة في عنوان موقع الانترنت اي اننا اذا اردنا البحث عن كلمة (networkset) مثلاُ بهذه الطريقة فلن يعرض لنا المواقع التي تجتوي هذه الكلمة بل المواقع التي يحتوي عنوانها على هذه الكلمة فقط.
- اشارة (+): والتي حين وضعها بين كلمتي بحث او اكثر تعني ايجاد المواقع التي تحتوي كل الكلمات المطلوبة وليس كلمة واحدة منها فقط.
- اشارة (-): والتي حين وضعها بين كلمتين فتعني ايجاد وعرض المواقع التي تحتوي الكلمة الاولى ولا تحتوي الكلمة الثانية.
- علامات الاقتباس المزدوجة ” “: وتعني ايجاد وعرض المواقع التي تحتوي العبارات المنصوص عليها بين علامتي الاقتباس كما هي وبنفس ترتيب حروفها وكلماتها ومكوناتها بالضبط بلا تقديم او تأخير.
- اضافة (pdf) بعد الكلمة او الكلمات التي تبحث عنها تعني عرض النتائج للملفات التي امتداداها (pdf) فقط وهكذا بالنسبة لل (ppt) وال(doc) وغيرها من الامتدادات.
- للبحث عن المواقع التي يحتوي عنوانها الالكتروني على كلمة او عبارة معينة اي العنوان الواقع بين (http://www…………com) او ما يسمى (computer readable address) نكتب اضافة الى كلمة او عبارة البحث عبارة “inurl” مثلاً للبحث عن كلمة (go) في العنوان نكتب (inurl: go) فعندها سوف نتوقع ان اول موقع سيظهر لنا هو (google) وهكذا.
- ولا ننسى استخدام ادوات الربط (و ، او ، ليس ) او كما هي معروفة للحاسوبيين (and, or, not) لتضمين او استثناء بعض نتائج البحث وبنفس الاستخدام المنطقي وكما في المثال التالي:



- اختيار (I am feel lucky): ونستخدمها اذا اردنا الذهاب الى اول نتيجة مباشرة وليس عرض كل النتائج لتوفير الوقت وعند التأكد من صحة مدخلاتنا وارتباطها الوثيق بما نبحث عنه.

5- استخدم التعابير بسياق بسيط: حين تحاول البحث عن مصطلح معين او جملة معينة لا تتكلف في ترتيب الكلمات بل استخدمها بنفس سياق استخدامها البسيط لأن الكاتب هو انسان مثلك يستخدم نفس التعابير المتداولة وحاول تضمين نوع من التوضيح للمكان او الزمان او خصوصية الشيء الذي تبحث عنه وكلما كنت ادق حصلت على نتائج افضل.

6- اجعل نفسك في مكان الكاتب وليس في مكان الباحث اي انك بدل ان تكتب ( ما انواع المعالجات؟) للبحث عن انواع المعالجات مثلاً اكتب عبارة (انواع المعالجات المستخدمة في الحواسيب الشخصية) لأن هذا هو العنوان الذي قد يستخدمه اي شخص عند كتابة موضوعه في هذا المجال.

جميع الحقوق محفوضة لدى مدونة علوم و تقنيات | Privacy-Policy | سياسة الخصوصية | اتفاقية الاستخدام

تعديل : Abderhim