مقاطعة أونتاريو الكندية تختار الجزائر والمغرب لإستقطاب مهاجرين جدد


في إطار برنامج ينطلق العام 2018 أعلنت مقاطعة كندية، السبت، فتح برنامج هجرة خاص بالجزائر والمغرب باعتبارهما دولتين فرانكفونيتين في إطار سياسة لإحداث التوازن اللغوي بالمنطقة مقابل المهاجرين من دولة أنجلوساكسونية.

وأكدت لورا ألباناز وزيرة الهجرة والشؤون المدنية بمقاطعة أونتاريو Ontario بكندا وهي المقاطعة الأكثر اكتظاظاً بالسكان وثاني أكبر مقاطعات كندا العشر مساحة. عاصمتها تورونتو وهي العاصمة الاقتصادية والعلمية للبلاد
 أنه سيتم خلال العام القادم، إطلاق برنامج لاستقطاب مهاجرين من دولتي الجزائر والمغرب بالدرجة الأولى.
ووفق ذات المسؤولة سيتم الكشف عن تفاصيل هذا البرنامج والفئات المستهدفة منه العام القادم، وذلك في إطار اتفاق وقع مع الحكومة الفدرالية الكندية حول الهجرة.

وجاءت هذه الخطوة من سلطات اوتاريو، بعد مطالب من الجالية الفرانكفونية بالمقاطعة  لجعلها وجهة المهاجرين الناطقين بالفرنسية لإحداث توازن ديموغرافي داخلي.

وأونتاريو هي المقاطعة الأكثر اكتظاظاً بالسكان وثاني أكبر مقاطعات كندا العشر مساحة وعاصمتها تورونتو وهي العاصمة الاقتصادية والعلمية للبلاد كما تقع في الولاية عاصمة كندا السياسية أوتاوا.

حدها من الشمال خليج هدسن، وخليج جيمس، وتحدها من الشرق مقاطعة كيبك، ومن الغرب مقاطعة مانيتوبا، ومن الجنوب الولايات المتحدة الأمريكية.
المصدر 

جميع الحقوق محفوضة لدى مدونة علوم و تقنيات | Privacy-Policy | سياسة الخصوصية | اتفاقية الاستخدام

تعديل : Abderhim